• أناشيد وأغاني وطنية

    أناشيد و أغاني وطنية

     

     

  • حزب البعث العربي الاشتراكي سنوات النشوء و التأسيس

    حزب البعث العربي الاشتراكي

    القيادة القومية سنوات التأسيس

     

  • أفلام وثائقية

    أفلام وثائقية

     

     

 

 

 

بلاد العرب أوطاني

مقدمة:

يعد الوطن العربي نقطة الوصل الرئيسية بين قارات العالم القديم الثلاث (آسيا-أفريقيا-أوروبا) بما يوفره من طرق بحرية ومزايا تجارية وثقافية وسياسية، ساهمت في جعله مركزاً لحضارات قديمة منذ فجر التاريخ، حضارات نقلت البشرية إلى عهود المدنية والتحضر... فالوطن العربي مهد الحضارات الإنسانية ومهبط الديانات السماوية الثلاث، ومنبع الحضارات القديمة كالفرعونية وبلاد الرافدين واليمن، وقد حظي منذ القدم باهتمام القوى الكبرى، نظراً للخصائص الإستراتيجية التي أضافت عليه أهمية خاصة، جعلته من أهم المناطق الحيوية في العالم، وملتقى الحضارات القديمة، ومعبراً رئيسا لطرق المواصلات البرية والبحرية والجوية، ومسرحاً للصراعات، ومحوراً تدور حوله الأحداث العالمية، وميداناً للتنافس، حتى ساد الاعتقاد أن من يريد أن يتحكم في العلاقات الدولية، يجب أن يسيطر على المنطقة العربية عامة.

الأهمية الجيو- إستراتيجية :

يحتل الوطن العربي موقعاً جغرافياً متميزاً، شكّل نقطة جذب للسيطرة عليه والتحكم بالعالم من خلاله، ومع اكتشاف العالم الجديد حافظ الوطن العربي على أهميته الإستراتيجية، كونه يمثل وحدة جغرافية سياسية متكاملة من مغربه إلى مشرقه.‏ وظل منذ القدم معبراً بين جهات العالم المختلفة، وهمزة الوصل بين أقاليم العالم القديم. واستعاد أهميته بعد افتتاح قناة السويس عام 1869 واكتشاف البترول بمنطقة الخليج العربي وشمال أفريقيا إذ ينتج ما نسبته30.3%، وبازدهار حركة التجارة العالمية، أصبح معبراً لحركة الطائرات والسفن.

شكل موقعه الإستراتيجي مدخلاً لإفريقيا، وجسراً لآسيا، ومعبراً إلى المحيطات الكبرى، بإشرافه على العديد من المضائق والممرات المائية فهو يطل على ثلاثة مضائق بحرية هامة: جبل طارق وباب المندب وهرمز، وهذه الأذرع المائية الثلاثة تحظى بأهمية كبيرة في الملاحة العالمية والتجارة الدولية، وهى تقترب من بعضها عند نهاياتها داخل الوطن العربي، وتتصل بالمحيطين الأطلسي والهندي حيث مرور تجارة آسيا وأوروبا وأفريقيا إلى جانب تجارة القارتين الأمريكيتين.

المساحة:

تغطي مساحة الوطن العربي حوالي 13.4مليون كم2 ونسبتها إلى العالم 9.6%،يقع 22% تقريباً منها في آسيا و78%في إفريقيا، ويبلغ طول السواحل العربية 2282كلم،

جغرافية الوطن العربي:

يمتد الوطن العربي بين خطي عرض ْ2 جنوباً الى7.30 3ْ شمالاً عند حدود العراق مع تركيا، وهو بذلك يمتد حوالي 40ْ عرضية تقريباً. ويمتد من 60ْ شرقاً إلى17ْ غرباً في حوالي 77ْ طولية. وقد أدى موقعه الجغرافي والفلكي إلى تنوع الأقاليم المناخية، حيث يقع في منطقة التقاء بين النطاقين المدارية الحارة في الجنوب بمنتجاتها وغلاتها، ونطاق البحر المتوسط بغلاته الدفيئة والباردة في الشمال.

السكان والعمالة وحجم النمو:

بلغ عدد سكان الوطن العربي وفق إحصاءات عام 2013 حوالي 370 مليون نسمة، يعيش73%منهم في الجزء الأفريقي، أما الباقي فيعيش في آسيا، وقد بلغ متوسط معدل نمو السكان في الأقطار العربية حوالي 2.2% خلال الفترة (2000-2013)، ويعد هذا المعدل مرتفعاً، إذ يفوق جميع مثيلاته في جميع أقاليم العالم، ويرجع ارتفاع معدلات النمو السكاني إلى ارتفاع معدلات الخصوبة في معظم الدول العربية، وإلى تراجع وفيات الأطفال وتحسن الخدمات الصحية ،وارتفاع المستويات المعيشية.

التوزع العمري للسكان:

بلغت نسبة السكان من الفئة العمرية في سن النشاط الاقتصادي(15-65) في الأقطار العربية في عام 2012حوالي 65% من إجمالي عدد السكان، حسب البيانات المتاحة، وبلغت القوى العاملة (130) مليون عامل وذلك في إحصاءات عام 2012، ومعدل البطالة 17.4%، وتطرح هذه المؤشرات تحديات اقتصادية واجتماعية جسيمة على الأقطار العربية المعنية، لإيجاد مناخ اقتصادي ملائم وإسراع وتيرة النمو الاقتصادي لإيجاد فرص عمل إضافي في الأقطار العربية كافية لامتصاص البطالة المتراكمة وتوفير فرص العمل للداخلين إلى سوق العمل من جيل الشباب.

التوزع الجغرافي، الكثافة السكانية :

بلغت الكثافة السكانية في الأقطار العربية مجتمعة حوالي 28نسمة /كم2 في عام 2013، وهي بذلك تعد منخفضة نسبياً إذا ما قورنت بنفس المؤشر في أوربا ووسط آسيا (43نسمة/كم2)، وفي أمريكا اللاتينية (30نسمة /كم2)، وقد بلغت نسبة سكان المناطق الحضرية في عام 2012حوال 57%من إجمالي سكان الأقطار العربية، وهي نسبة أعلى من مثيلاتها على المستوى العالمي البالغة 52%، وهو ما يدل على أن الهجرة من الريف إلى المدينة جرت بوتيرة أسرع في الأقطار العربية مقارنة مع باقي دول العالم، ويمثل هذا تحدياً خطيراً لهذه الأقطار، حيث يتطلب منها توفير الخدمات الاجتماعية الأساسية .

اللغة العربية:

يصل عدد الذين ينتمون إلى الأمة العربية أو الذين يستعملون اللغة العربية كلغة أولى أو ثانية أو الناطقين باللغة العربية إلى نحو 400 مليون نسمة يشكل العرب منهم نحو 89%.

التعليم:

تعد جودة التعليم الأساسي المحدد الرئيسي لكفاءة وفعالية وإنتاجية القوى العاملة، وقد بلغ معدل القيد الصافي في مرحلة التعليم الأساسي في الأقطار العربية مجتمعة، حتى عام 2011، حوالي 89%، مقابل حوالي 90% في الدول النامية، وحوالي 91% في دول العالم ككل، وتعاني الأقطار العربية الأقل نمواً من ارتفاع مستويات التسريب من التعلم الابتدائي، ناهيك عن النقص الحاد في الأبنية كافة المستلزمات المدرسية الأخرى، وبالتالي فإن على الأقطار العربية أن تكثف جهودها لمقابلة تدني مستويات المخرجات التعليمية فيها مقارنة بالدول الأخرى، ولذا فإنه من الضروري بمكان انتهاج سياسات تربوية جديدة مفادها إحلال الأساليب التعليمية الحديثة المتمثلة في تطوير الفهم والابتكار والقدرات الذهنية والفكرية بدلاً من الحفظ والتلقين،بما يكفل رفع مستوى الطلبة خاصة في مجالات الرياضيات والعلوم.

الإنفاق على التعليم:

يقدر متوسط الإنفاق على التعليم إلى الدخل القومي الإجمالي في الدول العربية، في عام 2011م بحوالي 4.5%،  وفيما يتعلق بنسبة الإنفاق على التعليم من إجمالي الإنفاق العام، فإن المتوسط العربي في عام 2011م بلغ حوالي 16%، وهو ما يزيد عن مثيله في كل من الدول النامية 15.9% ودول العالم مجتمعة 14.4%، وعلى الرغم من أن إنفاق الأقطار العربية على التعليم مقبولاً، إلاّ أن أداء الأنظمة التعليمية لا يزال دون المستوى المطلوب.

الأميّة:

قدرّت نسبة الأمية في البالغين (15 سنة فما فوق) في الأقطار العربية في عام 2011م، بحوالي 2205%، وهي بذلك تفوق مثيلاتها في جميع الأقاليم في العالم، وقد سجل معدل الأمية بين البالغين في الأقطار العربية        في عام 2011 مستويات مرتفعة، ولا يزال ارتفاع نسبة الأمية بين الإناث يمثل تحدياً جسيماً في بعض الدول العربية، إذ يعيق وصول التعليم والحداثة إلى كل البيوت العربية، كما يساهم في استفحال ظاهرتي التسرب والرسوب المدرسيين، فقد بلغت نسبة الأمية بين البالغات (15سنة فما فوق) سنة 2011، حوالي 32% من إجمالي عدد الإناث في الأقطار العربية.

التطورات الاقتصادية:

بلغ الناتج المحلي الإجمالي للأقطار العربية، بأسعار السوق الجارية، حوالي 2734.1مليار دولار في عام 2013م بالمقارنة مع 2633.5 مليار دولار عام 2012م، أي بمعدل نمو بلغ نحو 3.8%، وهو أدنى معدل نمو سجلته الأقطار العربية كمجموعة للناتج بالأسعار الجارية منذ عام 2010، وتتعدد الأسباب لتفسير تواضع الأداء الاقتصادي للأقطار العربية وأهمها انخفاض كميات الإنتاج للنفط فيها، وتراجع الأسعار العالمية للنفط أيضاً، وتواصل الآثار السلبية  للاضطرابات السياسية في عدد من الأقطار العربية وانعكاس ذلك على الأداء الاقتصادي للمنطقة العربية ككل، هذا وقد شهدت معدلات النمو للناتج الإجمالي الحقيقي للأقطار العربية تقلبات كثيرة في الآونة الأخيرة متأثرة بعدد من العوامل الخارجية والداخلية، وعلى رأسها الأزمة المالية العالمية، وأزمة الديون السيادية*1 في منطقة اليورو، وذلك إضافة إلى التداعيات الاقتصادية الناتجة عن التحولات السياسية التي شهدتها بعض دول المنطقة كليبيا واليمن وغيرهما، أما ما يتعلق بمتوسط نصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي في الأسعار الجارية فقد ارتفع بشكل عام في الأقطار العربية، حيث بلغ 7998دولار عام 2012ليصل إلى8109 دولار عام 2013مسجلاً معدل نمو بلغ 1.38/%.

وفيما يتعلق بمؤشرات التنمية الاجتماعية، لا يزال ارتفاع معدلات النمو السكاني يشكل عائقاً أساسياً أمام رفع مستويات المعيشة في غالبية الأقطار العربية، كما أنه من مسببات ارتفاع البطالة وتدني مستويات التعليم وما يترتب على ذلك من ضعف في القدرة التنافسية للقوى العاملة، وتظهر هذه المعطيات ضرورة الاهتمام بقطاع التعليم سعياً إلى المساهمة الفعالة في اقتصاد المعرفة الذي أصبح محور الاقتصاد العالمي المتطور، والذي تدل المؤشرات الراهنة على أن الأقطار العربية لم تقطع بعد خطوات مهمة على طريق المشاركة فيه، وقد بلغ متوسط مؤشر دليل التنمية البشري للأقطار العربية لعام 2012 حوالي 0.652، وعليه فإن الأقطار العربية تصنف من الدول ذات المستويات المتوسطة، رغم ما تواجهه الدول الأقل نمواً داخل المنطقة العربية من تدن في مستويات التنمية البشرية.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

  1.  الديون السيادية: هي الديون المترتبة على الحكومات ذات السيادة وتتخذ أغلب هذه الديون شكل سندات غير قابلة للتداول أو أذونات خزانة قصيرة الأجل أو سندات قابلة للتداول من خلال أسواق المال العالمية.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

  • منظمات الحزب القومية في الوطن العربي

    منظمات الحزب القومية 

    في الوطن العربي

  • منظمات الحزب القومية في العالم

    منظمات الحزب القومية

    في العالم

  • footerimg