أدان تجمع اللجان والروابط الشعبية في لبنان العدوان الصهيوني على سورية.

وقال التجمع في بيان له يوم 27/4/2017: جاء العدوان الصهيوني على الموقع العسكري جنوب غرب مطار دمشق الدولي بعد العدوان الأمريكي على مطار الشعيرات وبعد عدوان الطيران التركي على الأراضي السورية ليكشف حقيقة تجاهل البعض أن سورية تتعرض لحرب كونية استعمارية صهيونية إرهابية تستهدفها كشعب ودولة وكدور في إطار مخطط يسعى إلى تحطيم الأمة العربية واستهداف أمنها القومي.

وأعرب التجمع عن أمله أن يدرك كل أبناء الأمة خطورة ما يحاك لأوطانهم وأمتهم من مؤامرات، وأن يقفوا صفاً واحداً في مواجهتها.